يدنو المساء

يدنو المساء

يدنو المساء

"يدنو المســاء

فيدنـو الهمُّ والوجعُ

وخافقي

من ضرام الشوق

منصدعُ

يدنو المساء

وأغلى الناس محتجبٌ

حتى يكـاد

رجـــاء الوصل

ينقطعُ

أنّى تعود

إلى المحروم بهجتُهُ

و مــا تمنّـاه

من دنياه

ممـتنعُ

ومن لديه دواء القلب

شحّ بـه

وليس

رغم نداء الشوق

يستمعُ