ولربما ابتسمَ الفتى

ولربما ابتسمَ الفتى

ولربما ابتسمَ الفتى

ولربما ابتسمَ الفتى وفؤادهُ
ضَجِرٌ ، وكلّ حياته أوهامُ
أملًا بربّ العالمين وكله
ثقة بأنْ تتحقق الأحلامُ