نهاية الحكاية

نهاية الحكاية

نهاية الحكاية

***نهاية الحكاية***
ندير ظهورنا، نغلق القلب بالمفتاح، ثم نلقيه في البحر ونستعد لـ أسماك قرش الحنين، التي تفترس الذاكرة.
رائحة العطر موجعة، لون الورد، عيد الحب، الرسائل، الأغاني، رنات الهاتف، حتى الأماكن تصير وحشاً يتحرش بالذاكرة
نحاول الهرب إلى النوم فيقتلنا الأرق
نكفر بالحب والوفاء، وبالقصص الجميلة.
نشتاق الشجارات الصغيرة، الأحلام المشاغبة والأمنيات التي بنيناها معاً
نتتبع أخبار الآخر من بعيد، نراقب تفاصيله الصغيرة بخجل من يرتكب إثماً.