مـا أصـعَـب

مـا أصـعَـب

مـا أصـعَـب

بغيابها محكومٌ عليّ الوجع

إشتياقٌ ينتهكُ حرمة السعادة

بين فراغٍ لا جدوى منه, وحنين لا ينضب

رؤياكَ لي جنة

فأين هي جنتي؟