مصالحة بين الشمس والشروق

مصالحة بين الشمس والشروق

مصالحة بين الشمس والشروق

عادت الشمس تشرق

وقد ظننت...

أن الأنوار أطفأها الغروب

أمس ولأول مرة...

ألمس أنني هشة 

قوتي أستمدها من طلة

أمس واجهتُ أنانيتي 

وكذَّبت ما لُفِّق عليّ بجرأة

معطاءة...!!! 

معنى يذوب في حضورك  

يا من احتكرت المعنى

أمس اكتشفت... 

كم أحب بل كم أعشق نفسي

يا نفسي وأخلاقي وفكري

يا رجلا عطاؤه محيط 

كرمه ليس عليه رقيب

يا رجلا في عمق التعب 

يعطي الراحة بالأطنان

يخفي تعبه 

لنطلب عينيه بأمان 

تلوح في ذاكرتي... 

صور وشرطان

فأبتسم لإحداها 

أنعى ذاك الزمان

يعود منهكا آخر النهار

متعبا متعرقا 

والجو الحار نار

يدخل... 

لتلتقي عيناه بعيني أمّي

من تحت أقدامها كتبت الجنان

فتتفجر أسباب الإبتسام 

أذكر هدوءه الجميل 

دعاباته الهادئة 

حب واحترام كل من التقاه

فمجالستك أبي 

كمجالسة حامل المسك

وقد أثنى عليه رسول الأنام

إما أن يُحذِيك أو أن يبتاع منك

لست أبالغ...

فقط أذكر ما تستوعبه العقول 

في وصفك...

لا أحاول... 

أن أصول أو أجول

لأنك فوق المعقول.

كابوس خيم كمظلة

فما عدت أرى إلا الظلام 

إلا في منارة رحمة ربي

هو المحيي المميت

العالي المتعالي

أذكر كلماتك أبي 

من يؤمن... 

لا يحتاج للأضواء لتنير

أبي...

أعرف إنه علي أن أتوكل 

وجب أن أسلّم ولا أتمرد

تناقض بين ما أعرف

وبين الفعل في حالة الجنون 

رعبتي عليك... وأنانيتي

جعلتني أرفض الحياة بدونك

فتوجهت لمالك الملك

أوكله أمري وأحسن به الظنون

أسأله ان لا يحرمني من نور عيني

ورحت أستغفر لغفار  الذنوب

وأدعو للمجيب المطلع على القلوب

بكيت خيالي الملعون

فأنا أخاف الدنيا إن غادرتَها

أخاف أن أفقد بعدك أمّي الحنون

فقد كنت لها الزوج والأب 

كنت الصديق الميمون

أخاف أن ينكسر ظهر إخوتي 

هناك في شتاتهم البعيد

أن ينجلي صباحهم

أن ينعوا النوم الهنيء

عشتُ جحيمي 

ولم أرَ فيها راحة 

إلا في حضنك الدفيئ

لم أغازل الدنيا 

فليس بها ما يسر المُقيم 

إلا في مُدنك 

كل ما فيها يسر المتأملين 

نعم...

في حضن كل ابتسامة دمعة

إلا في حضنك أبي... 

وطن لا يحوي الدموع

أشكر ربي القدوس

الرحيم العظيم 

القدير القيوم 

أشكر المعز المذل

هو الله الجبار

أعظم من رواسي الهموم

حماك لي بمعجزة 

رب المعجزات 

الشديد الحكيم العزيز 

هو الكريم العاطي البارئ 

ذو الجلال والإكرام 

الحمد لله على سلامتك 

وسلامتنا من ذاك الهجران

أسأل الله أن يمد في عمرك

أسأله وأستغفر 

لعلّي أُذنب في السؤال 

أن يكون يومي قبل يومك

وأشكر المنّان بإمتنان 

الحليم التواب الرحمن

عالم كلّ مكنون 

ومنقذ يونس من ذاك الحوت

دمت لنا سندًا وأبًا حنون

--------------------

معاني الكلمات

يُحذيك - يعطيك هدية، قيمة

يبتاعك - يشتري منك.