ما عاد يكفي

ما عاد يكفي

ما عاد يكفي

يبدي صدوداً والحنانُ بقلبهِ

وأنا أصدّ؛ وقلبي المشتاقُ

نخشى اللقاءَ وما يخلّفهُ الهوى

ما عاد يكفي في اللقاءِ عناقُ