لا تنتظر

لا تنتظر

لا تنتظر

ولمّا التَقَيْنا والنّوَى ورَقيبُنا
غَفُولانِ عَنّا, ظِلْتُ أبكي وتَبْسِمُ
فلَمْ أرَ بَدراً ضاحِكاً قبلَ وجْهِها
ولمْ تَرَ قَبْلي مَيِّتاً يَتَكَلّمُ