عفا اللهُ عنكمْ أينَ ذاكَ التوددُ

عفا اللهُ عنكمْ أينَ ذاكَ التوددُ

عفا اللهُ عنكمْ أينَ ذاكَ التوددُ

لو كانَ مُشتاقاً لأتىٰ وْ إنٍ كانَ يِحبنُيِٓ لَحِكْىٰ !