عسَى عَطفَة ٌ منكُمْ عَليّ بنَظرَة

عسَى عَطفَة ٌ منكُمْ عَليّ بنَظرَة

عسَى عَطفَة ٌ منكُمْ عَليّ بنَظرَة

ما كان علي أن أنادي ..
وأنا موقنة بأنك لن تسمع ..
وما كان يجدر بي أن أعاني ..
وأنتَ لأنين قلبي لا تخشع ..
هي أوجاع على يديك تجرعتها ..
والفؤاد ينزف و العين بالدم تدمع ..