حلمٌ

حلمٌ

حلمٌ

هل تغفرين لو أنّي
أبدي الذي حاولت أخفي ؟
سأقول شيئا تافها
يكفي الذي قد كان يكفي
ما عاد يسبقني الحنين إليك
أوّ ينجرّ خلفي
ما كان جبارا هواك
وإنما قوّاه ضعفى
واليوم لا أبكي نواك
ولا إقترابي منك يشفي