حُسنْ الخُلق

حُسنْ الخُلق

حُسنْ الخُلق

لا تَندمْ عَلى حُسنْ الخُلق وَ لَو أسَاء إليكَ النَاس ،
فَ لأن تُحسنْ ويُسيئونْ خَير مِنْ أن تُسيء ويُسيئُون..