تحية

تحية

تحية

تحية مني للمرأة الشرقية

وتحيه من مجتمعها... تحية إمبراطورية

ليست كأي تحيه...

 فقط للمرأه الشرقيه الأصيله تضرب التحية

رائعة أنت وراض مجتمعك عنك

فقط كوني كما يبغي

صابرة وراضية لا تتمردي وقوقعتك لا تحطمي

تفجمي أنت.... لايهم 

وإن كان بعلك يهينك

 وبالشتائم ظنه لك يربي... 

اصبري وإن هال بالضرب عليك

 لك الله... 

ومجتمعك يتعاطف معك أصيلة يحكي

إصبري و إن كان لايراك

 وإن ملاذه عبر النت وبين النساء في هاتفه يلاقي

لهن عذب الكلام ولك منه سلام

لا تتمردي وصوني بيتك هذا أخر كلام

لاتشعري،لا تتألمي، لا تسألي هكذا مجتمعك راض عنك

لديك أطفال!!؟ 

لا تفكري بالانفصال 

وإن داسك وغدا شتمك من روتينه فلا تتخنفسي 

ضحي بكرامتك وللكرامة مفهوم احتكر على عالم الرجال صه لا تتلفظ

حاولت إصلاح شريكك وبالفشل باءت محاولاتك!!؟ 

إذا ارضخي

إستسلمي لقدرك من مجتمعك ترحمي

هههههههههه منطق أعوج يا مجتمعنا لست منصفا أقولها وبصولجاني رضاك بعرض الحائط أضرب وبرضى ربي أكتفي

لا أشجع الانفصال...

إنما نماذج للظلم تؤرقني في مضجعي

كيف تكون الحياة بين شريكين

 أحدهما يدوس الأخر والأخر يقضي حياته مظلوما ومكتفي...

 تبا لمجتمع أراق العدل بسيف الظلم وأسال دماء بحجة العادات والأعراف

تبا لكائن لايفقه أن للمرأة مشاعرا 

سحقا لمن لا يعي خطر تجاهل زوجه 

من لايعي أن عصرنا تملؤه الذئاب وبالمحتشمة تتربص وتراهن عليها بالنصر 

خسيس هو من يستغل إمرأة تصون نفسها كي لغروره يرتض

اليك أيها الرجل تذكر أنت راع ومسؤول عن راعيتك...إحذر ذئاب العصر تتربص بشريكتك

لا تفسح مجالا لإبليس يجعلك(....) كما يسميك مجتمعك، هههه قاسيه الكلمة إنما هكذا ستسمى إن أهملت أهل بيتك واليأس إقتحم نفسها والضعف كان من خصالها والذئاب تمكنت من ضياعها 

صن بيتك بعقلك وضميرك ولاتكن من الظالمي