الفُ خنجرٍ اخترق قلبها

الفُ خنجرٍ اخترق قلبها

الفُ خنجرٍ اخترق قلبها

الفُ خنجرٍ اخترق قلبها الباكي
وأطياف يرتديها السواد تنعقُ في سماء القهر وتنادي !
وهو في الغربةِ
لن تطالهُ العيون حتى لو عبرت المسافات حبواً وتجرّحت الأيادي !
كـ العصفور الجريح هو قلبها ينتظرُ بترقُبٍ المجهول الآتي !
تنزف جراحاتها ألماً
وهو يبتعدُ كالأعمى لا يرى وأيضا لا يبالي
تنحني كغصنٍ مكسورٍ جردتهُ الرياح من الحب والحنانِ
كـ الكبرياء يُخفي في صميمه ألمهُ ودموعهُ وكل ما يُعاني
كالحبِ لا ينضبُ حتى لو جرحتهُ أُلوف الأمور والمعاني !
لا تظنوا أن الكلام سهلاً فالروح لا تكذبُ ولا تُغالي !