العُيون

العُيون

العُيون

لاحَتْ لنا تلكَ العُيونُ وزاحَمَتْ
بِسَوادِها نُورَ الصّباحِ المُشرِقِ
يا عينُ هلْ لي مِن نَعيمِكِ حِصّةٌ؟
جُودي علَيَّ بِنظرةٍ وتَرقَّقي