الحياة

الحياة

الحياة

الحياة هي تركيبة أحداث وأشخاص ..لا تحلو إلا بها...كل الأشخاص الذين اهدتهم لي الحياة مايزالون يسكنون حياتي بطريقة او بأخرى ..سواء جرحوني او اسعدوني لا يهم ..المهم انهم لم يكونو محظ صدفة ...وصارو في تركيبة حياتي حتى تلك الإبتسامات التي اراها في وجوه اناس لا اعرفهم صادفتهم في قارعة الطريق اتذكرها جميعها حتى بأوجهها...فإنها ربما لم تكن هي ايضا صدفه.... حتى من نلت منهم جراح لم يكونو صدفه فلربما أنا جرحت يوما أناس أعاقب اليوم على جرحهم.... حتى لو تجاوزتهم فلم انسهم يوما...ابدا. ... حتى ذلك العصفور الذي حط على إحدى جدران بيتنا لم يكن بصدفة !!...شدني غناءه كان جميلا لكنني لما لاحظته جيدا رأيت ان رجله مكسورة ...لم يكن بصدفة ..،..بعد مدة جفت رجله ....ورأيته يطير مع العصافير ويحط على رجل واحدة....كان يميل لكنه سرعان ما يوازن نفسه ......لم يكن بصدفة تعلمت منه كيف اعيش رغم حزني والمي وكيف اواصل حياتي رغم كسوري وجراحي كل مالاقيته في حياتي كان بتخطيط من ربي سبحانه ...فالحمد لله .