أَيُّ قَدرٍ هذا

أَيُّ قَدرٍ هذا

أَيُّ قَدرٍ هذا

أَيُّ قَدرٍ هذا الذي شاء لَنا أن نَلتقي
هَكذا ..!!
في هذا التوقيت الحرج بالذات
أين كُنتَ فيما مَضى !!
أين كُنت !!

وماذا عَساي أفعل بشتات روحي،
وهذياني التائه بين السطور ،
وكئآبة الأيام التي تغذت من جسد أَحلامي ،
وأمتصت كل روح الأمل !!

أريد أن أحاول،
أخاف الفشل !

تُغريني التَجربة ،,أخشى التورط !

أتقدم خطوة وأتراجع عَشراً !
ولا طَرف خَيط يَشدني للطريق ،

أو ضُوء َنجمة يَهديني السَبيل ،

إشارة ..إشارةَ قُدر
هي كُل ما أرغبُ وأحتاج ..!!

يا الله كُن بالقُرب مني ..أحتاجُك تَهديني ..وتُقدم لي إشارة أن أستمر أو أتراجع !!

كَم بِتُّ أخشى المُجازفة